بعد أن تخلصت من العمل عن بعد، Yahoo تتخلص من بعض خدماتها الجانبية لتركز على خدماتها الرئيسية

ضمن تصنيف: Web.
الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 34 ثانية

منذ أن حلت Marissa Mayer على رأسها لم تعد تمر الأسابيع من دون أن تحمل معها أخبار Yahoo، فبعد التخلص من العمل عن بعد، والتأكيد على وجوب حضور كل الموظفين إلى مقر الشركة للعمل، قررت الشركة التخلص من بعض خدماتها التي لم تعد مُهمة في نظرها بداية من الشهر القادم.

Yahoo-Sign

العملية تذكرنا بإعلانات Google (التي قدمت من عندها Mayer) الدورية حول إيقاف خدمات لا تود مواصلة تطويرها. وشملت “حملة تنظيف Yahoo” خدمات مُختلفة (7 خدمات على وجه التحديد)، بعضها قد لا تكون سمعت به من قبل، كـ Yahoo Clues والتي تتيح معرفة المواضيع الأكثر شعبية التي يبحث عنها المستخدمون على محرك بحث Yahoo أو خدمة Yahoo App Search.

وخلافا لباقي الخدمات التي ستوقفها Yahoo خلال الشهر القادم، ستتكفي الشركة بحذف تطبيقها الخاص بـ Blackberry ولن يصبح بالإمكان تحميله بعد الفاتح من أبريل القادم، لكن سيبقى بإمكان المستخدمين الذي سبق لهم تحميله مواصلة استخدامه، لكنهم لن يحصلوا على أية تحديثات جديدة.

تجدر الإشارة إلى أن Yahoo تحاول إحداث تغييرات عديدة على نفسها والتركيز حاليا على الخدمات الأساسية لها، حيث أعادت تصميم صفحة البداية الخاصة بها وهو أمر لم يتم منذ عدة سنوات، كما أدخلت تحديثات على بعض خدماتها، كـ Flickr التي استفادت من تحديث لتطبيقها على iOS.  كما عقدت بداية الشهر الماضي شراكة مع Google بخصوص الإعلانات على الإنترنت، واشتركت بعض الشركات الناشئة التي تطور خدمات يُمكن أن تدخل ضمن نطاق خدماتها الرئيسية، كشركة  Snip.it المتخصصة في تنظيم وعرض محتويات الويب على طريقة  Pinterest.

فيما يلي قائمة الخدمات التي سيتم إيقافها:

  • Yahoo! Avatars
  • Yahoo app for BlackBerry
  • Yahoo Clues (beta)
  • Yahoo App Search
  • Yahoo! Sports IQ
  • Yahoo! Message Boards website
  • Yahoo Updates API

هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook
Facebook
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
0Share on LinkedIn
Linkedin
Buffer this page
Buffer
Email this to someone
email
Share on Reddit
Reddit
0Share on Tumblr
Tumblr
0

عن كاتب المقال:

مُهندس برمجيات/مُبرمج جزائري

تابع الكاتب على:
Twitter +Google