قيمة تويتر السوقية تقدر بـ11 مليار دولار وأنباء عن قرب تحضيرها للدخول إلى البورصة

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 37 ثانية

حسب دراسة نشرتها Greencrest Capital  فإن شبكة تويتر ستشرع في التحضير للدخول إلى البورصة نهاية هذا العام (للدخول بشكل فعلي سنة 2014)، هذا بعد أن قُدرت قيمتها السوقية بحوالي 11 مليار دولار.

stock-market-twitter

حسب Forbes التي أشارت إلى الدراسة فإن من عادة Greencrest Capital أن تنشر تحاليل دقيقة حول الشركات المُقبلة على طرح أسهمها للاكتتاب العام، وتعتمد الدراسة على عدة مؤشرات أهمها التحركات الحادثة مؤخرا في الفريق التنفيذي للشبكة الاجتماعية، فعلى سبيل المثال قامت تويتر بتوظيف Mike Gupta (الموظف السابق لدى Zynga) في منصب CFO، إلى جانب توظيف Mike Davidson الذي سبق وأن باع شركته Newsvine  لـ Msnbc.com كنائب لرئيس قسم التصميم.

لكن هل ستثير هذه الخطوة –إن هي حدثت- اهتمام المُستثمرين؟ يشير المقال بأن تويتر أصبحت الآن في الطريق الصحيح لذلك، حيث أنها أصبحت تُسجل مداخيل أفضل من الإعلانات التي تعرضها ضمن التغريدات، خاصة بعد التحسينات والتحديثات التي أدخلتها مؤخرا لتوفير تجربة أفضل للمستخدم كإدخالها لخواص مماثلة لخواص Instagram على خدمة إرفاق الصور في التغريدات باستخدام تطبيقاتها على الهواتف الذكية.

ماذا عن قيمة الشركة الحالية؟ تعتمد الدراسة على أسعار الأسهم في “الأسواق الموازية” وهي الأسعار التي تعرف عادة تضخيمات تصل إلى درجة المبالغة، فعلى سبيل المثال، تراجعت قيمة فيس بوك إلى ما يزيد عن 60 مليار دولار فقط بعد أن تجاوزت التقديرات حاجز 100 مليار دولار قُبيل دخولها إلى البورصة، وهو ما حدث بشكل “أشنع” مع شركات أخرى مثل Zynga والتي يُقدر سعر سهمها الحالي بـ 2.41$ بعد أن كان 10$ في اليوم الافتتاحي لها في بورصة Nasdaq.

السؤال الذي يطرح نفسه الآن هل فعلا ستطرح تويتر أسهمها للاكتتاب العام؟ وهل ستواصل قيمتها في الارتفاع بعد ذلك؟ أم أن مصيرها سيكون نفس مصير باقي الشبكات الاجتماعية؟.


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+3Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google