تويتر تواصل التضييق على المطورين بإجبار مستخدمي تطبيقاتها على الهواتف على استخدام خدمة نشر الصور الخاصة بها

ضمن تصنيف: Web.
الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 3 ثانية

ظهرت إشاعات منذ أيام عن نية  تويتر في إجبار مستخدمي تطبيقات الهواتف الخاصة بها على استعمال خدمتها لرفع الصور بدل غيرها من الخدمات، بعد التحديثات الأخيرة لكل من تطبيقي Android وiOS لم يعد الأمر مجرد إشاعة بل أصبح أمرا واقعا، فلم يعد بالإمكان اختيار خدمة لرفع الصور مثلما كان عليه الأمر سابقا.

في السابق، ولمستخدمي iOS مثلا كان بالإمكان الاختيار بين أكثر من خدمة (مثلما تظهر في الصورة المبينة أدناه)، وكان للمستخدمين حرية الاختيار ما بين yFrog، TwitPic، Posterous وغيرها، حاليا حتى خدمة Posterous التي سبق لتويتر شراءها لم تعد متوفرة، حيث لم يعد بالإمكان سوى رفع الصور عبر خدمة تويتر.

بطبيعة الحال فإن مثل هذه الحركات لن تُعجب مطوري الخدمات المنافسة، لكن يبدو بأن تحركات تويتر الأخيرة جهزتهم نفسيا لتقبل ذلك، حيث أشار Noah Everett مطور خدمة Twitpic بأنه يتفهم الوضع كون الشركة تعتمد على الإعلانات وبالتالي فإنه يهمها أن تتحكم في طريقة عرض المحتوى على خدمتها لكنه كان يتمنى لو حدث الأمر بشكل مختلف.

ما يزال في إمكان المستخدمين اختيار خدمة تشارك الفيديوهات، لكن كما يبدو عليه الحال فإن الأمر لن يدوم طويلا، كما أنه من المرتقب أن يتم توسيع مجال هذا التضييق لتشمل نسخة الويب أيضا بطريقة أو بأخرى.

في رأيك هل تسير تويتر في الطريق الذي يؤدي بها إلى التربح من خدمتها بشكل أفضل؟ أم أنها سائرة في طريق يؤدي بالمطورين لينفضوا من حولها؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook
Facebook
2Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
0Share on LinkedIn
Linkedin
Buffer this page
Buffer
Email this to someone
email
Share on Reddit
Reddit
0Share on Tumblr
Tumblr
0
وسوم: Twitterتويتر

عن كاتب المقال:

مُهندس برمجيات/مُبرمج جزائري

تابع الكاتب على:
Twitter +Google