ظهور شكوك حول صحة ومصداقية الحكم الصادر ضد Samsung لصالح Apple

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 50 ثانية

إن كنت من سكان هذه المعمورة ولم تكن خارج مجال تغطية الإنترنت خلال الأيام القليلة الماضية فإنك سمعت حول القضية التي أسالت الكثير من الحبر (الإلكتروني) والمتعلقة بالحكم الصادر لصالح Apple والذي يُغرم Samsung بغرامة كبيرة جراء اختراقها لبراءات الاختراع الخاصة بها، حكم صدر بسرعة ملفتة للانتباه، جعلت الكثيرين يشككون في مصداقيتها، وبالمختصين إلى تسليط الضوء على الأخطاء التي فيها.

البداية تبدأ من أحد المحامين الذي يدير مدونة Above The Law والذي يُشير بأن الأيام الثلاثة التي قضتها هيئة المحلفين للخروج بقرارهم لم تكن أبدا كافية لدراسة الموضوع من كل جوانبه ولدراسة الملفات التي قدمتها المحكمة لهم والتي لا يقل عددها عن 109 صفحات. كما أنهم لم يطرحوا أية أسئلة خلال تلك الفترة.

أمر آخر لفت انتباه المحللين وهو التأثير الذي يُحتمل لـ Velvin Hogan رئيس هيئة المحلفين، حيث أنه وبحكم امتلاكه لعدة براءات اختراع يكون قد أثر “بخبرته” في هذا المجال على باقي أعضاء الهيئة، ويكفي أن يكون متعاطفا مع Apple أو منحازا إلى جهة معينة في القضايا المتعلقة ببراءات الاختراع حتى يحايد الصواب.

الغريب في الأمر أيضا بأن هيئة المحلفين قامت بتغريم Samsung أزيد من مليوني دولار بخصوص براءتي اختراع لم يثبت من خلال هذه المحاكمة بأنه تم اختراقهما، قبل أن يتم تصحيح الوضع بعد صدور القرار وتخفيض قيمة الغرامة بناء على ذلك.

أضف إلى ذلك عدم احترام الهيئة لتوصيات المحكمة، وذلك بسبب مرورها مرور الكرام على الوثائق التي سملتها إياها، فعلى سبيل المثال توصي المحكمة بأن يُنظر إلى الغرامة الواجب تحديدها كتعويض للمتضرر وليس كإجراء عقابي للمتسبب في الضرر، لكن لسان Hogan خانه حيث صرح بأن هيئة المحلفين أرادت أن ترسل رسالة واضحة بأن خرق براءات الاختراع هو أمر سيء، مما يعني بأن الغرامة كانت عقابية ولم تكن تعويضية.

السؤال الذي يطرح نفسه الآن، هل يسمح القرار المتسرع لهيئة المحلفين الحالية بتسريع الحكم لصالح Samsung لدى استئنافها للحكم؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+10Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0
وسوم: AppleSamsung

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • اخي الكاتب
    تحية طيبة وبعد
    اذا كنت متابعاً للقضية من بدايتها سوف تلم بالموضوع اكثر .
    البعض يربط بين العاطفة والواقع وكلاهما نقيض بعض
    الوضوع باختصار
    تقدمت شركة ابل برفع قضية على شركة سامسونغ حيث تتهمها بسرقة مجموعة من برائة اختراع لها .
    وبعد عدة مداولات طويلة في المحاكم اثبتت شركة ابل بما لا يدع لشك وثيقة داخليةمن شركة سامسونغ يقترح بها المهندسون بعد دراسة وافية لهاتف الايفون تقليدة لزيادة المبيعات (نسخ ولصق) .
    طرحت سامسونغ هواتف مشابهه لهاتف الايفون بشكل كبير من حيث الشكل والمحتوى ثم قلدت شركة HTC في واجهة السينس المشهورة واخيراً قامت بتقليد شركة موترولا في تقديم الوان معدنية للهواتف بعد ان كانت سوداء وهو اللون الازرق الصخري (بمعنى اصح سرقة في سرقة)
    الاهم من هذا كله ان شركة ابل تقدمت بحقها المشروع فليس من حق احد سرقة ابداعاتك فليس من المعقول ان تتعب وتطور وتخترع ثم يتم سرقتك في وضح النهار .
    هنالك عدة شركات تطرح هواتف بنظام اندرويد منها شركة HTC حيث تقدم هواتف بخامة رائعة وواجهة متميزة وامكانيات رائعة وخامة عالية الجودة ودعم فني لهواتفها بتحديثات مستمرة لهواتف قديمةولم تقم بسياسة نسخ ولصق مثل سامسونج
    وشركة سامسونج تستحق مثل هذا الحكم لتعديها على حقوق الاخرين .
    اخراً واخيراً
    منتجات سامسونج يغلب عليها الطابع التجاري فهية لحد الان لم تقم بتحديث جلاكسي2 فلازال يعمل باصدار خبز الزنجبيل مع ان باقي الشركات قامت بتحديث هواتفها للنسخة الاحدث مع التحديثات الامنية وذلك لتجبر المستهلك بامتلاك النسخة الاحدث وهي جلاكسي3 واستخدمت في خامتة نوعية من البلاستك الخفيف

    • djug

      تحية لك
      يسعدني كثيرا قراءة تعليقات من مثل هذا النوع والتحليل.
      لم أتابع القضية في كل حيثياتها (وربما هذا من بين الأسباب التي أخرتني عن الكتابة حول الأمر إلى غاية اليوم)، لكنني أرى بأن مسألة التقليد وبراءات الاختراع أصبحت تستعمل لكبح الإبداع أكثر مما أصبحت تفيده. Apple منذ بداياتها تستلهم (وتسرق أيضا) من غيرها، والآن بعد أن سٌرقت (هذا إن تمت السرقة فعلا) تحاول محاربة ذلك ليس من باب المنافسة وإنما عن طريق المحاكم

      بوركت
      سلام

  • Salam,
    I have really appreciated this discussion.
    Djug, I suppose that you have a small problem with Apple. You have spoken just about one opinion. To be objective or to give an objective view for it-scoop, it was better to speak about the second opinion. I have read this news yesterday on “Le Soir D’Algerie”. And Rob Anderle (A specialist analyst) from Enderle Group has another view about the conflict and thinks that Apple has succeeded his battle and it is a big chance for Microsoft to do something with its Windows 8. I have nothing against Samsung but it is a real thief. Just suppose yourself as the inventor of a given technology and someone else reuses your invention illegally. Really I did not appreciate your response by saying that Apple is also a thief. That dos not justify your opinion. We are speaking about a special battle in a given case. By the way, I have watched a very nice video about South Corea and a very big part concerned Samsung. A question was asked to a big manager about stealing the iPhone design. Samsung is proud of being a thief for just commercial purposes.

    • djug

      شخصيا ليست لدي مشكلة مع Apple (أستعمل أحد منتجاتها).
      معك حقك غطيت جزءا واحدا فقط من القضية، هل تدري ما هو السبب؟ ليس نقص الموضوعية، وإنما لإعطاء القارئ العربي فرصة النظر إلى الأمر من وجهة نظر أخرى. تقريبا أغلب المواقع التقنية العربية والمقالات العربية التي نُشرت حول الأمر تغطي وجهة النظر الأخرى (يعني فوز Apple المبين على منافستها) ولهذا لم أرى أي نفع من إعادة تكرير ما يقرأه القارئ العربي منذ يومين حول الأمر (هل فهمت الآن لماذا أقوم في بعض الأحيان بتغطية بعض الأخبار وترك أخرى؟).
      على الجانب، تخيل مثلا بأن أول شركة صنعت السيارات قررت مقاضاة كل من يقوم بتصنيع سيارة من أربعة عجلات، أو بأبواب جانبية، أو التي تستعل مقود دائريا لتغيير اتجاه السيارة. هل تظن بأن صناعة السيارات كانت ستتقدم كثيرا لو قامت الشركات (لتجنب المتابعات القضائية) بإطلاق سيارات ذات 3 أو 6 عجلات، وأخرى بأبواب فوقية فقط، وأخرى سيارات لها مقود كموقد الدراجة أو مثلث الشكل؟ شخصيا لا أظن ذلك.

  • من الواضح جليا أن سامسونج قد أرهبت أبل مؤخرا بتمكنها وحدها من السيطرة على اكبر حصة في سوق الهواتف الذكية، ومن الواضح كذلك أن نظام اندرويد المتوفر مجانا للمصنعين قد حظي بعناية خاصة من جوجل مما جعله يتفوق على نظام ابل في كثير من النواحي خاصة في الاصدار الاخير، ما دفع بأبل إلى نقل المنافسة من الاسواق الى المحاكم لكبح تقدم سامسونج وشريكتها جوجل. هذا ولا يجب ان ننسى أن المحاكمة جرت في محكمة كاليفورنية حيث أن أبل هي اكبر مشغل لليد العاملة ومورد للضرائب في هذه الولاية، فمن غير الممكن تصديق أن هؤلاء المحلفين الذين أصدروا الحكم يمكنهم تخريب بيتهم بأيديهم. من جهة أخرى أرى ان الاختراعات التى تقول ابل ان سامسونج قد سرقتها منها هي من وجهة نظري أفكارا جديدة بالفعل لكن لا ترقى أن تكون اختراعات في لب التكنولوجية والتقنية المعقدة، فمن العيب مثلا أن يخطر في بال أبل أن تسجل الشكل المستطيل ذو الحواف المستديرة على أنه اختراع مملوك لها، ومن التفاهة أن يقبل مكتب حقوق الملكية تسجيل هذا الامر على انه اختراع من اجل بعض المال… أنا أرى أن سامسونج ضحية حرب اقتصادية غير شريفة.

  • كان بودي لو أخبرت القراء عن ما تدعي أبل أن سامسونج سرقته منها .
    آيباد هذا أول من صنعته مايكروسفت ثم جاءت أبل وصنعت مثله ، ماذا يسمي هذا ؟

  • السلام عليكم:
    * الحقيقة لا أعلم ما هذه المحاكمة التي يقضي فيها أشخاص ليسوا بقضاة؟
    * كثيراً ما يثير هذا الموضوع الكثير من التوتر ، والأمر أهون مما نظن، فإذا نظرنا إلى أبل – وهي من أكثر الشركات ابتكارا – وجدنها حكم عليها بانتهاك براءات اختراع لنوكيا وموتورولا ، لكن دائما قضايا أبل وسامسونج تثير التوتر.
    * الجانب المشرق من الحكم على سامسونج هو أن نرى تصاميم جديدة ، وأيضا دعم لويندوز فون 8.
    * علينا إذا تكلمنا عن المحاكمات بين الشركتين أن نتذكر أنها هذه ليست هي الوحيدة فأتذكر أن محكمة لاهاي صرفت النظر عن دعوى أبل في نسخ الآيباد والآيفون وحكمت على سامسونج في البرمجيات الخاص بالجالري مستعرض الصور، وأمهلت سامسونج فترة لتعدل هذا الأمر وبالفعل تم تعديل هذا الأمر في تحديث ، وهنا علقت سامسونج بفخر ، ثم كانت ألمانيا وحكمت على سامسونج في اللوحي ، وكان الحكم شرفي أكثر من أي شيء آخر فالمنع لم يتعدى ألمانيا إلى باقي أوروبا ، ثم المنع كان لسامسونج ألمانيا لكن مثلاً المتاجر كان بإمكانها بيع الجهاز إذا كان من خارج ألمانيا ، لكن لا شك أنه حكم لأبل ،وأجل النظر في التعويضات إلى وقت آخر، ثم عدلت سامسونج تصميم الجلاكسي تاب وأصدرت N10 خاص بألمانيا، ورفعت أبل دعوى وخسرت الدعوى، ثم حاولت منع جهاز سامسونج اللوحي في أستراليا، لكن في الحقيقة لم تطرحه سامسونج خشية المحاكمة، ثم حكمت المحكمة في أستراليا أن الجهاز منسوخ ، ثم اعترضت سامسونج ثم نقض الحكم الأول وحكم لصالح سامسونج من المحكمة العليا، ثم أيضاً كان في بريطانيا خسرت أبل دعواها وطلب القاضي النشر على صفحة أبل أن سامسونج لم تنسخ الجهاز عقوبة على دعوها ، ثم في كوريا تم إدانة أبل وسامسونج بانتهاك براءات اختراع كل واحدة منهن للأخرى …
    * إذا سألتني هل سامسونج انتهكت براءات اختراع أبل سأقول لا أدري الموضوع معقد، لكن إذا سألتني ما أكثر الأشياء التي تعجبك في أبل: سأقول: منها جمال التصميم و جودة البرمجيات ، وإذا سألتني ما أكثر ما تكره في سامسونج: سأقول: سوء التصميم ، وسوء البرمجيات وواجة TouchWiz UI ، ولهذا أشك في استحقاق أبل لهذا التعويض الضخم ، فنجاح سلسلة جالكسي كانت بسبب أمور أخرى ، مثل الشاشة والمعالج والكمرة لكن حتما ليس التصميم أو البرمجيات المنسوخة.
    شكراً