أنباء عن احتمال فسخ Yahoo شراكتها مع Microsoft لعقد شراكة مع Google، واحتمال تسريح آلاف الموظفين قريبا

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 5 ثانية

يبدو أن عهد Scott Thompson المدير التنفيذي الجديد لشركة Yahoo الذي قدم من Paypal مُختلف بشكل جذري عن عهد سابقته Carol Bartz فبعد إعلانه الحرب على  فيس بوك (Yahoo ترفع دعوى قضائية رسمية ضد Facebook)، ها هو ذا يلوح باحتمال فسخ شراكته مع Microsoft والتوجه إلى عقد شراكة مع غريمتها Google.

شعارا ياهوو و بينج

على كل حال هذا ما كشفت عنه مدونة All Things D  التي أشارت إلى أن Thompson عقد عدة اجتماعات لإعادة ترتيب بيت Yahoo، حيث أشارت مصادر المدونة إلى أن “كل الاحتمالات واردة” إضافة إلى ” احتمال إحداث تغييرات جذرية على كل شيء”. كما أن من بين وسائل إرجاع Yahoo إلى سابق عهدها (هل منكم من يذكره؟) هو تسريح آلاف الموظفين الذين قد يصل عددهم إلى 2500 من إجمالي 14 ألف موظف.

لكن أهم نقطة عالجتها  All Things D هو شراكة Yahoo مع Microsoft ومُحرك بحثها Bing حيث أنه سبق للشركتين التوقيع على عقد لمدة 10 سنوات يقضي باستخدام الأولى لتقنية AdCenter الإعلانية الخاصة بالثانية، إضافة إلى استخدام محرك Bing لعمليات البحث التي تُجرى على Yahoo والتي تمثل نصف ما يتم من عمليات بحث من خلال محرك بحث Microsoft.

تجدر الإشارة إلى أن مداخيل Yahoo لم تعد أفضل مما كانت عليه بعد عقد شراكتها مع Microsoft، بل كانت سببا في تراجع مداخيلها مثلما حدث خلال الربع الأول من العام الماضي.

في رأيك، هل ستقدر Yahoo على العودة إلى الواجهة من جديد؟ أم أنك تظن بأنه لا يُصلح Thompson ما أفسدته Bartz ومن سبقها؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+7Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google