لتحصين نفسها ضد هجمات Yahoo، فيس بوك تشتري 750 براءة اختراع من عند IBM

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 17 ثانية

يبدو أن مُقاضاة Yahoo لها قد أسال لها العرق البارد، حيث أشار موقع  Bloomberg إلى قيام فيس بوك بشراء 750 براءة اختراع من عند IBM، والتي تشمل عدة مجالات مختلفة.

عملية الشراء هذه (التي لم يتم بعد الإعلان بشكل رسمي عنها) تبدو غريبة بعض الشيء، حيث أنها تشمل ميادين مختلفة منها عمليات البحث و… أشباه الموصلات، وهو ما يدعو إلى التساؤل عن ما الذي تحضره الشبكة اعتمادا على براءات اختراع أشباه الموصلات. (هل اشترت فيس بوك براءات الاختراع بسعر الجملة وهو ما يتطلب شراء “سلع” قد لا ترغب فيها :p).

مثل هذه الخطوة تبقى متوقعة، خاصة وأن فيس بوك لا يملك سوى 56 براءة اختراع مسجلة رسميا باسمه، إضافة إلى 503 براءة اختراع لا تزال قيد الدراسة (أي أنها سيصبح لديها أكثر من ضعف ما كان لديها)، رغم ذلك فإن هذا الرقم لا يزال بعيدا من أرقام بعض الشركات الكبرى، فعلى سبيل المثال تملك Yahoo ما لا يقل عن 3300 براءة اختراع.

يُشير موقع CNN إلى أن IBM معروفة بكونها “صديقة” للشركات الناشئة، حيث أنها باعت لها أكثر من مرة براءات اختراع تحتاجها، وضربت مثالا ببيعها 217 براءة اختراع لصالح Google منها ما تعلق بالبحث الاجتماعي الدلالي “semantic social network.”.

شراء براءات الاختراع أصبحت ضرورة مُلحة للكثير من الشركات التقنية، ليس بغرض استخدامها فحسب، وإنما للتحصن من هجمات الشركات التقنية الأخرى، وقد تكون إحدى أضخم هذه العمليات تلك التي أفضت إلى شراء Google ما لا يقل عن 6000 براءة اختراع دفعت مقابلها 900 مليون دولار.

في رأيك هل ستقدر فيس بوك على مواجهة Yahoo بفضل براءات الاختراع التي اشترتها؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+6Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • سؤالي هو : هل ستستطيع الشركات الناشئة الجديدة على مواجهة هذه الشركات بهذا الكم الهائل من براءات الإختراع المسجلة باسمها ؟؟

    • djug

      لا تقلق، لن تصبح الشركات الناشئة “مهمة” في نظر الشركات الكبرى ما لم تصبح هي بدورها كبيرة أيضا (تتم مقاضاة فيس بوك بعد سنوات طويلة من إنشائها قبيل طرح أسهمها للاكتتاب).
      🙂

  • اعتقد بان شراء براءات الاختراع تتم لكي يكونوا هم محتكرون الخدمة ولا يظهر ما ينافسهم وليس لكي يتم تقديم تلك الخدمات إلينا في الوقت الراهن … حيث لو تتبعنا اخبار شركات التقنية الآن لوجدناهم جميعا يتهافتون على شراء براءات اختراع وذلك لكي يستطيعوا ان يستحوذوا على السوق بكل معانيه من الكلمة من خدمات وتقنية لتصبح في حوذتهم ولا يتم تقديمها الا في الوقت المناسب الذي يرونه

  • Pingback: فيس بوك ترد على Yahoo وترفع عليها دعوى قضائية تخص براءات اختراع | المجلة التقنية()