Google تعاقب Chrome بتخفيض PageRank موقعه الرسمي إلى الصفر، بسبب حملة إعلانية للمتصفح مخالفة لقوانينها

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 3 دقيقة و 1 ثانية

العنوان صحيح، ولم أخطئ بكتابة Chrome بدل اسم أي متصفح آخر، فلقد وجدت Google نفسها محرجة ومجبرة على معاقبة متصفحها Chrome وتخفيض Pagrank موقعه الرسمي إلى الصفر، وذلك بعد أن استفاد المتصفح من حملة إعلانية مخالفة لقوانينها.

نتائج البحث عن Browser لا تظهر أي أثر لمتصفح Chrome

بسبب هذه العقوبة التي ستدوم شهرين متتابعين فإن نتائج البحث عن Browser لن تظهر Chrome في النتائج الأولى ولا في الصفحات الأولى، بل تظهر في الصفحة السابعة مثلما توضحه الصورة التالية:

الحكاية وما فيها أن Google أوكلت مهمة الترويج لمتصفحها إلى وكالتي Essence Digital و Unruly دون أن تقوم بمتابعة العملية عن كثب. وقد قامت الوكالتان بإطلاق حملات ترويجية بالتعاون مع العديد من المدونين الذي تحدثوا على متصفح Chrome وأرفقوا مقالاتهم بروابط مباشرة إلى صفحة تحميله من دون أن تكون موسومة بالوسم Nofollow الذي يطلب من محركات البحث عدم أرشفة رابط الصفحة. مما يعني أن هذه المقالات الترويجية رفعت من قيمة موقع Chrome على محرك بحث Google بطريقة غير قانونية. (كان في السابق من الممكن البحث على This post is sponsored by Google للحصول على قائمة هذه المدونات قبل أن تقوم العديد من المواقع بالحديث عن الأمر –مثلما نفعل نحن الآن :p- ولم يعد ذلك ممكنا).

وفي رسالة أرسلتها إلى موقع Search Engine Land، تقر Google بكونها وراء هذه الحملات الإعلانية لكنها لم توافق على الطريقة التي تمت بها، كما أنها تحقق في القضية وقامت بتخفيض PageRank موقع www.google.com/chrome يدويا (يشير موقع abondance الفرنسي أن Pagerank المذكور هنا ليس Pagerank الذي يظهر في شريط أدوات Google وإنما هو Pagerank الحقيقي الذي تعتمد عليه Google لتقييم المواقع).

ليست هذه المرة الأولى التي تعاقب فيها Google نفسها بسبب مخالفتها لقوانينها، حيث سبق لها وأن خفضت Pagerank الإصدار الياباني من موقعها من 9 إلى 5 في فبراير 2009. كما أنها عاقبت بطريقه مماثلة موقع Beat That Quote بُعيد شرائها له خلال شهر مارس الماضي.

هل هو مجرد استعراض، أم أن Google فعلا تهتم لجودة النتائج التي تقدمها على محرك بحثها ولا ترضى بأية تلاعبات بنتائج خوارزمياتها.


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+18Share on LinkedIn2Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • لو كان المعاقب موقعا آخر غير جووجل لكان للخبر وقعا آخرا في النفوس ، لكن لما كان متعلقا بمواقع جووجل نفسها قسما اني ابكي من الضحك … جنون
    تعاقب نفسك ثم ترفع العقوبة خلال مدة ما ، المهم الضرر لن يكون ماديا و لن يتأثر صعود الكروم على ما اعتقد …

  • ممكنّ أن يشرح لنا هذا القانون الذي يخفّض الـpagerank للصفر كي ﻻيقع به أحد.

    الذيّ فهمته أنه يلزم إستخدام Nofollow ولكن لم أفهم كيف يستخدم.

    • djug

      Google لديها سياسة واضحة بخصوص الإعلانات التجارية. يمكن أن تضع الرابط مادام أنه لا يتلاعب بنتائج البحث.
      كيف يتم ذلك، لما لا يرفق الرابط بوسط Nofollow فذلك معناه أن صاحب الموقع يقوم “بتزكية” ذاك الرابط. وهو أمر يأخذه محرك Google بالحسبان (لأن هناك ما يسمى بتمرير link juice ما بين الصفحات)

      كيف القيام بذلك: يكفي إضافة وسم Nofollow مثلما هو موضح في المثال التالي:

      1
      
      <a href="http://www.it-scoop.com" rel="nofollow">it-scoop</a>

      للمزيد حول وسم Nofollow:
      http://support.google.com/webmasters/bin/answer.py?hl=en&answer=96569
      http://en.wikipedia.org/wiki/Nofollow

      إعلان Google في مدونتها بخصوص الروابط الدعائية:
      http://googlewebmastercentral.blogspot.com/2007/12/information-about-buying-and-selling.html

  • ممكن اعرف مالخطأ في الحملة الاعلانية ، و التي تستدعي تصفير ( رتبة الصفحة ) ؟

    و هل الاعلان بوسوم دوفلو مخالف ؟

    • djug

      الحملة تكمن في كون الروابط دعائية ومن دون وسم NoFollow في آن واحد (يعني أن الروابط عبارة عن تزكية مدفوعة الأجر)

      اقرأ ردي السابق على سؤال أبي البراء

      كما أنه يمكنك أن تقرأ المزيد حول الأمر على مدونة Matt Cutts خاصة الموضوعين التاليين:

      Paid posts should not affect search engines
      Selling links that pass PageRank

  • صراحه كل يوم يزداد اعجابي بهذه شركه جوجل
    حتى لو كان استعراض فهي تطبق قانون على نفسها قبل الناس الاخرى
    شهره التي فيها جوجل وضخامه شركه لانه يعملون بضمير
    ياريت بنشوف شركات نفس جوجل تعمل بضمير
    يكفي دعمها للمصادر الحره وايضا حريه تعبير
    تخيلوا انترنت بدون جوجل
    كانه بيت بدون زوجه ههههههههه

  • أمر جميل. جووجل منقسمة إلى عدة وحدات، لكل وحدة مديرها. هي إذن تعاقب المدير التسويقي لكروم مثلما يعاقب الأستاذ تلميذه 🙂

  • شركه جوجل تعاقب نفسها
    قمه في الشفافيه
    هذا ما يجعل العملاق متربع على عرشه
    كل التحيه لمن يعرف الخطا ويقر به ويتراجع عنه

  • أكيد العمل عمل والعقوبة في الخطأ للجميع.

  • شيء قوي جدا انها تعاقب نفسه

    وهذا يدل على مصداقيتها