Statcounter تكشف: Chrome يتجاوز Firefox وInternet Explorer يسجل تقدما طفيفا

ضمن تصنيف: متصفحات.
الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 1 ثانية

يبدو أن Chrome لم تبقى أمامه سوى درجة واحدة لاعتلاء تصنيف المتصفحات عالميا، حيث تشير إحصائيات Stat counter أن حصة متصفح Google تجاوزت لأول المرة حصة الثعلب الناري خلال شهر نوفمبر الجاري.

 حصص أفضل 5 متصفحات إنترنت في الفترة الممتدة ما بين نوفمبر 2010 ونوفمبر 2011

ونقرأ على إحصائيات هذا الشهر أن حصة Chrome وصلت إلى 25.47% مقابل 25.31% لمتصفح Firefox، في حين استرجع متصفح Internet Explorer بعضا من عافيته، حيث ارتفعت حصته قليلا لتصل إلى 40.61% بعد أن كانت 40.18 % الشهر الماضي.

وتواصل شعبية متصفح  Firefox في التراجع في كل أوروبا وآسيا وأمريكيا الجنوبية، في حين بدأت تلحق أمريكا الشمالية بالركب. لكن تبقى إفريقيا منيعة إلى حد ما أمام مد Chrome حيث لا يزال Firefox في الصدارة بفضل حصته المقدر بنسبة 35.6% متجاوزا أيضا متصفح Internet Explorer للشهر الثالث على التوالي.

 وبحسب المختصين، يرجع التقدم Chrome إلى بساطة الاستخدام التي تميزه، إلى جانب سرعته وأمانه. كما يتميز أيضا بتكامله مع خدمات Google واسعة الانتشار كخدمة Gmail للبريد الالكتروني.

 على الرغم من ذلك، يبدو أن Firefox لن يبقى مكتوف الأيدي الذي يعول كثيرا على الإصدار 9  المتصفح الذي سيبصر النور في 20 من ديسمبر القادم، والذي سيتضمن ميزات جديدة أهمها دعما متقدما لتطبيقات الويب وأدوات التطوير، إلى جانب نقل إمكانية نقل إعدادات المتصفح مباشرة من متصفح Chrome.

 هل تتوقع أن يستعيد Firefox عافيته؟ أم أن الأمر قد حُسم لصالح Chrome؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook
Facebook
0Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on Google+
Google+
0Share on LinkedIn
Linkedin
Buffer this page
Buffer
Email this to someone
email
Share on Reddit
Reddit
0Share on Tumblr
Tumblr
0

عن كاتب المقال:

مهووس بالتقنية و بتكنولوحيا Google. يأمل أن يرتقي بمستوى المحتوى العربي في الانترنت