Statcounter تكشف: Chrome يتجاوز Firefox وInternet Explorer يسجل تقدما طفيفا

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 1 ثانية

يبدو أن Chrome لم تبقى أمامه سوى درجة واحدة لاعتلاء تصنيف المتصفحات عالميا، حيث تشير إحصائيات Stat counter أن حصة متصفح Google تجاوزت لأول المرة حصة الثعلب الناري خلال شهر نوفمبر الجاري.

 حصص أفضل 5 متصفحات إنترنت في الفترة الممتدة ما بين نوفمبر 2010 ونوفمبر 2011

ونقرأ على إحصائيات هذا الشهر أن حصة Chrome وصلت إلى 25.47% مقابل 25.31% لمتصفح Firefox، في حين استرجع متصفح Internet Explorer بعضا من عافيته، حيث ارتفعت حصته قليلا لتصل إلى 40.61% بعد أن كانت 40.18 % الشهر الماضي.

وتواصل شعبية متصفح  Firefox في التراجع في كل أوروبا وآسيا وأمريكيا الجنوبية، في حين بدأت تلحق أمريكا الشمالية بالركب. لكن تبقى إفريقيا منيعة إلى حد ما أمام مد Chrome حيث لا يزال Firefox في الصدارة بفضل حصته المقدر بنسبة 35.6% متجاوزا أيضا متصفح Internet Explorer للشهر الثالث على التوالي.

 وبحسب المختصين، يرجع التقدم Chrome إلى بساطة الاستخدام التي تميزه، إلى جانب سرعته وأمانه. كما يتميز أيضا بتكامله مع خدمات Google واسعة الانتشار كخدمة Gmail للبريد الالكتروني.

 على الرغم من ذلك، يبدو أن Firefox لن يبقى مكتوف الأيدي الذي يعول كثيرا على الإصدار 9  المتصفح الذي سيبصر النور في 20 من ديسمبر القادم، والذي سيتضمن ميزات جديدة أهمها دعما متقدما لتطبيقات الويب وأدوات التطوير، إلى جانب نقل إمكانية نقل إعدادات المتصفح مباشرة من متصفح Chrome.

 هل تتوقع أن يستعيد Firefox عافيته؟ أم أن الأمر قد حُسم لصالح Chrome؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+4Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مهووس بالتقنية و بتكنولوحيا Google. يأمل أن يرتقي بمستوى المحتوى العربي في الانترنت

  • التحليل صعب للغاية ، من قال ان متصفحا اصفر و احمر و اخضر سيطيح بالثعلب الناري الذي حلط طويلا على انه محبوب متصفحي النت ، خصوصا مع ثورته التي جلبها معه بعدة خصائص لم تكن موجود في IE 5 و 6
    لكن الايام دول …. و هاهو “متصفحي المحبوب” يتبوء مقعده الطبيعي الحالي – لأني اراه رقم واحد بلا منازع – … المهم الأمر الجيد الذي حصل للثعلب الناري هو the A call ” نداء الإستيقاظ ” الذي قدمه له الكروم فسلسلة الإصدارات السريعة
    و المقدمة في جعبتها اشياء جديدة في كل مرة

    آمل ان ارى فاير فوكس يعود لعافيته لكن الطريق للقمة وعرة في كل مرة …

  • أنا واثق من أن كروم سيصبح أول متصفح

  • برأيي كروم سيكون في صدارة قبل نهاية ٢٠١٢ ، لكن ما يؤسفني هو أوبرا 🙁 فعلى الرغم من ميزاته الكتيرة و الفريدة ، لم يحظ باهتمام الجمهور !! هل هو عيب التسويق ؟ خاصة إذا نظرنا إلى أوبرا موبيل الذي حقق تقدما مذهلا !!

  • للأسف خسر الكثير “فاير فوكس ” خلال صعود الكروم ,,,, وكانت المشاكل اللي واجهت النسخة 4و5و6و7و8 من الفاير فوكس ,,, هي اللي ساعدت التحول من الفايرفوكس للكروم …

  • أتفق مع عدلان، إضافة إلى أني أستخدم أوبرا الآن، وهو فعلا يتميز بمميزات وخصائص ولا أروع…. لا أدري لماذا عزوف الجمهور عنه رغم أني أقوم بحملة التسويق بين الزملاء، عموما رد أصدقائي هو: لقد اعتدت على المتصفح الفلاني…إلخ