إطلاق الإصدار التجريبي من برنامج مشكال لتشكيل النصوص العربية

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 3 ثانية

أطلق الأستاذ طه زروقي الإصدار التجريبي من برنامج مشكال لتشكيل النصوص العربية آليا والذي يعد نتيجة سلسلة من المشاريع العربية المتكاملة التي طُورت في هذا المجال لتوفير حل لمعالجة اللغة العربية بصورة آلية.

يأتي هذا المشروع في طلّ فراغ كبير، ليقدّم أول مشروع مفتوح المصدر للتشكيل والوحيد المتاح حاليا على الإنترنت، حيث سبق وأن أطلقت Google مشروعا خاصا بالتشكيل قبل أن تقرر توقيفه.

من مزايا البرنامج:

  •  تشكيل آلي للنصوص العربية،
  •  إمكانية تصحيح المستخدم للتشكيل المقترح،
  •  استعمال البرنامج مساعدا للتشكيل.

أهم ميزة لمشكال أنه يقترح تشكيلا آليا للنص، ومن ثمّ يمكن للمستخدم  من تصحيح التشكيل وتعديله ،مما يجعل من الإصدار الحالي التجريبي مساعدا للتشكيل أكثر من كونه تشكيلا آليا.

 

البرنامج مرفق بأدوات أخرى:

  •  محلل صرفي للكلمات والنصوص العربية
  • حذف الحركات
  • تحويل النص إلى قائمة كلمات
  • توليد مختلف أشكال الاسم بإضافة الزوائد كحروف العطف والتعريف والضمائر المتصلة
  • توحيد أشكال الهمزات والألفات والتاء المربوطة
  • تصنيف الكلمات إلى أسماء وأفعال
  • تحديد الجمل العربية في النص
  • تحويل الأعداد إلى كلمات
  • ترتيب الكلمات حسب آخر حرفها( القافية)
  • تنسيق الشعر العربي العمودي إلى عمودين
  • قلب النص والحروف للاستخدام في البرامج التي لا تدعم العربية

موقع البرنامج : http://tashkeel.qutrub.org

هل جربت التطبيق؟ ما رأيك فيه؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+10Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • لدى Google خدمة مشابهة لكن تشكيل أواخر الكلمات فيها ليس دقيقًا.
    شكرًا جزيلاً لمطوّري هذا البرنامج، جهد كبير ما شاء الله 🙂

    • خدمة جوجل توقفت

  • great woork !!l

  • السلام عليكم..

    عمل رائع! لطالما ظننا أن العربية لا يمكن أن تفسر بشكل صحيح عبر حاسب، أما هذا فإنه حقًا دفعة قوية جدًا إلى الأمام، و أهم شيء أن من يقف أمامها عربي.. خدمة لغتنا هي واجبنا، و ليس واجب الشركات الغربية لغرض الربح.

    جميل أيضًا أن البرنامج مفتوح المصدر، لكني لم أستطع التحميل.

    بارك الله في أستاذنا طه، و شكرًا للمجلة التقنية على الخبر.

  • شكراً للاستاذ طه زروقي على هذا البرنامج الجميل الذي يعتبر اكثر من مهم للمتخصصين وعلى هذا العمل الهادف والمجهود الرائع .

  • جزاكم الله خيرا علي هذا البرنامج والمجهود العظيم ونحن معكم دائماً ونشجعكم علي كل جديد

  • شكرا لكم