Avast تتباهى باستعمال أزيد من 770 ألف شخص لرخصة مقرصنة من مكافح الفيروسات الذي تنتجه

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 1 دقيقة و 39 ثانية

Avast تتباهى باستعمال أزيد من 770 ألف شخص لرخصة مقرصنة من مكافح الفيروسات الذي تنتجه

هناك من يحارب القرصنة بكل ما أوتي من قوة ، و هناك من يتباهى بها، فقد أعلنت Avast اليوم على مدونتها ، بنوع من “الفخر” باستعمال أزيد من 770 ألف شخص لرخصة مقرصنة تخص الإصدار التجاري لمضاد الفيروسات الخاص بها.

بهذا الإعلان، و كأن Avast تود القول: “انظروا إلى هذا العدد الكبير الذي يود استعمال تطبيقاتنا” في محاولة لتبيين مدى كفاءته.

الغريب في الأمر –حسب ما أشارت إليه Avast- هو سرعة الانتشار الكبيرة التي عرفتها الرخصة، حيث أنها في البداية كانت موجهة لـ 14 مستخدما في شركة صغيرة في الولايات المتحدة، لكن ما لبثت أن انتشرت في مواقع البرامج المقرصنة و استعملت في 20 دولة، و عرفت أوج استعمالها في روسيا، و ووصلت حتى إلى مكاتب دولة الفاتيكان (من قال أن رجال الدين لا يقرصنون :p ).

دامت المراقبة عاما ونصف العام، ثم قامت Avast بإيقاف الترخيص و تعويض الشركة التي صاحبة الرخصة  برخصة أخرى.

كيف تقرأ مثل هذا الإعلان ؟ هو فعلا يعكس مدى قوة مضاد الفيروسات ؟ أم أن مثل هذه الإعلانات لا تليق بالشركات الكبيرة ؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0
وسوم: AnitivirusAvast

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • أيام إستخدامي للويندز لم أستخدم سوى أفاست
    أفاست فعلا مكافح فيروسات قوي جدا

  • بالفعل افاست مكافح يعتبر الافضل و الاكثر قابلية لتقبل الاعراق و الاجناس لانه و بكل بساطة يعتمد على السهولة و السرعة اولا في التحديث و ثانيا و هو اهم شيء و هو لغة المستخدم فقاعدة بياناته تحوي على ما يربو على 45 لغة عالمية منها العربية طبعا

  • dj

    أنا أستعمله منذ الإصدار 4.7 فعلا رائع و يعمل بكفائة !

    هل نفهم من هذا أنها تسمح لنا بإستخدام الرخص المقرصنة ؟

    • djug

      لا أظن أن الأمر كذلك، الأمر عبارة عن تجربة و من ثم تم إيقافها 🙂

  • برأيي الأمر أشبه بالقول : {اللي ما يطول العنب, يقول عليه حامض }

    بالإضافة إلى ذلك ….لا يمكننا التنبؤ بما ستفعله
    فقط تلجأ لتحليل بيانات مستخدمي النسخ المقرصنة… و ربما تقاضي المشهور منهم !

  • للأسف جربته في السابق ولم ينجح معي ..اعتقد انني اعيته الفرصة الكافي في السابق لأني جربته على الكثير من الاجهزة في مكان عملي وعندم اقوم بتفقد تلك الاجهزة غلباً ما اجدها قد اصيبت من جديد …
    الى حد الآن الأفيرا يعتبر الأفضل ومن تجربة حقيقية مدتها سنتان أعتبره صخرة في مواجهة الفيروسات