IBM تبرد حاسوبها العملاق Aquasar بـ … الماء الساخن

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 2 دقيقة و 20 ثانية

IBM تبرد حاسوبها العملاق Aquasar  بـ … الماء الساخن

أطلقت IBM و المعهد الاتحادي السويسري للتكنولوجيا بزيوريخ ETH Zurich الحاسوب العملاق    (supercomputer) المسمى Aquasar الذي يمتلك نظام تبريد فريد من نوعه. فبدل استعمال الماء البارد أو المراوح الهوائية، يستخدم Aquasar الماء الساخن لتبريد معالجاته.
ibm aquasar
يعتمد Aquasar في التبريد على الماء بدرجة 60 درجة مئوية، ذلك لأن درجة الحرارة الآمنة التي تعمل فيها معالجات IBM تصل إلى 85 درجة مئوية، ففي هذه الحالة التبريد هو عملية نسبية على الرغم من استعمال الماء الساخن.

باستعمال هذه التقنية، يمكن لمستخدمي هذه الخوادم إدخار 40% من الطاقة التي تستهلكها المراوح الهوائية المستعملة في تبريد المعالجات الحالية، حيث يتم نقل الماء الساخن الناتج عن تبريد معالجات Aquasar ليستعمل لتدفئة المنازل المحيطة بمعهد ETH Zurich، حيث تبرُد هذه المياه من جديد في طريق عودتها إلى معالجات Aquasar.

وحسب تقديرات IBM فإن الحرارة المنبعثة من الحاسوب تصل إلى 9 كيلو واط من الطاقة الحرارية و التي تستغل في نظام التدفئة في المعهد، وبهذا يتم تقليل استعمال الطاقة لتبريد Aquasar و تدفئة المباني في المعهد و المحيطة به في آن واحد. و عليه “يكون Aquasar أهم خطوة تم التوصل إليها لتشغيل مراكز بيانات Data Centers صديقة للبيئة تساهم بتخفيض إنتاج الـ CO2 الى 85%” كما جاء على لسان Bruno Michel رئيس مركز أبحاث التغليف الحراري المتقدم في IBM Zurich.

يمكن الإطلاع على البيان الصفحي الذي تعلن فيه IBM عن نظام التبريد الجديد من هنا

الفيديو التالية تشرح مبدأ عمل نظام التبريد الجديد:


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0
وسوم: aquasarcpuIBM

عن كاتب المقال:

  • أظن انك تقسيط تقنية تخفيض الحرارة وليس التبريد لأن لاتوجد عملية تبريد بل تخفيض حرارة

    • djug

      و متى لم يكن التبريد سوى تخفيضا لدرجة الحرارة
      ابحث في القواميس فستجد أن البرودة عبارة عن درجة حرارة منخفضة 😀

  • هههه تكنلوجيا