رفع دعوى قضائية ضد Buzz لعدم احترامه لخصوصية المستعملين

الوقت المقدّر لقراءة هذا المقال: 1 دقيقة و 40 ثانية

رفع دعوى قضائية ضد Buzz لعدم احترامه لخصوصية المستعملين

صدق أو لا تصدق، خلال أقل من أسبوع واحد فقط، أطلقت Google خدمتها للشبكات الاجتماعية Buzz و أتبعتها بسلسلتين من التغييرات و أنهت الأسبوع باستقبالها لأولى الدعاوى القضائية ضد الخدمة الجديدة و التي رفعتها ضدها Electronic Privacy Information Center EPIC بحجة عدم احترام خصوصية المستخدمين.

تُطالب الـ EPIC من خلال هذه الدعوى بأن تقوم Google بالتعديل على Buzz بحيث يصبح الاشتراك فيها غير آلي، و يُعطى المستخدم خيار تفعيل الخدمة من عدمه.

كما تتهم EPIC شركة Google بمحاولة استغلال مجموعة عناوين كل مستخدم لإنشاء شبكة اجتماعية كبيرة دون استشارته.

حسب مقال نشر في الـ Los Angeles Times أشارت Google إلى أن Buzz لم يكمل سوى أسبوع من انطلاقه و أن هناك نية لتحسينه و تطويره،و أن كل الأبواب مفتوحة أمام الـ EPIC للتحاور معها و للتبليغ عن انشغالاتها، و هو الأمر الذي قد يقتل الدعوى القضائية في مهدها، إن استجابة الـ EPIC لمثل هذه الدعوة.

–   هل هي ضريبة النجاح السريع الذي جناه Buzz خلال ظرف أسبوع فقط، أم أن هنالك فعلا خرق لخصوصية المستخدم؟


هل أعجبك هذا المقال؟ أخبر أصدقاءك عنه Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Share on LinkedIn0Buffer this pageEmail this to someoneShare on Reddit0Share on Tumblr0
وسوم: GoogleGoogle buzz

عن كاتب المقال:

مبرمج جزائري، مهتم بمجال تطوير الويب. يُحرر كلا من المجلة التقنية ، مدونة الإعلام الاجتماعي ومدونة دروس الويب.

تابع الكاتب على:
Twitter +Google
  • حسام

    خرق الخصوصيه واضح وصريح
    الناس اشتركت في بريد وفجأه وجدوا انفسهم جزء وعضو في موقع اجتماعي!
    المسأله اختياريه وليست اجباراً يا قوقل